"دبي للثقافة" تستشرف المستقبل في متحف الاتحاد

وام

نظمت هيئة الثقافة والفنون بدبي ورشة عمل في متحف الاتحاد ناقشت الخطط المستقبلية للهيئة ومبادراتها المتتالية وانعكاساتها على قطاعيْ الثقافة والفنون في إمارة دبي.

كما تناولت الورشة التي جمعت هالة بدري مدير عام الهيئة ورؤساء القطاعات ومدراء الإدارات و الشركاء الاستراتيجيين في الجهات الحكومية والقطاع الخاص التحديات الحالية واستثمارها في استشراف المستقبل من خلال عمليات التحديث والتطوير المستمرة ما عكس سعي "دبي للثقافة" لتفعيل محاور خطة دبي 2021 التي تهدف لجعل الإمارة موطناً لأفرادٍ مبدعين وممكَّنين ملؤُهم الفخر والسعادة يعيشون في مجتمع متلاحم ومتماسك في ظل حكومة رائدة ومتميزة.

وركزت الهيئة خلال الورشة على أهمية التعاون الذي يجمع الهيئة بشركائها في مختلف القطاعات ودورهم الكبير في إثراء التجربة وتبادل الخبرات وانعكاسات الشراكة الإيجابية على نمو المشهد الثقافي والفني في الإمارة لا سيما وأن دبي مدينة الجميع وأفرادها وقطاعاتها المختلفة جزء فاعل في رسم مستقبلها.

وتوزع المشاركون في ورشة العمل إلى ثلاث مجموعات ناقشت الأولى التحديات الحالية التي تواجه قطاعيْ الثقافة والفنون في دبي وتناولت الثانية دور المبادرات المستمرة وانعكاسات عمليات التطوير والارتقاء المتواصلة لدعمهما فيما ناقشت المجموعة الثالثة الخطط المستقبلية للهيئة ومدى تماشيها ومواكبتها للخطط الطموحة كخطة دبي 2021 وجداول الأعمال الوطنية التي ترسم مستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة.

More from أخبار محلية

أخبار محلية