الموت يغيّب الشاعر الكبير عبد الله بن ذيبان

غيَّب الموت اليوم الشاعر الكبير عبد الله بن سالم بن ذيبان أحد أبرز شعراء الشعر النبطي في الإمارات، حيث حظي بتكريم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي في مهرجان الشارقة للشعر الشعبي عام 2019 كرائد من رواد الشعر الشعبي في الإمارات

غيَّب الموت، اليوم، الشاعر الكبير عبد الله بن سالم بن ذيبان، أحد أبرز شعراء الشعر النبطي في الإمارات، حيث حظي بتكريم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في مهرجان الشارقة للشعر الشعبي عام 2019، كرائد من رواد الشعر الشعبي في الإمارات.

ولد الشاعر عبد الله بن ذيبان في الشارقة عام 1945، وعاش في دبي، ليعود لاحقاً إلى الشارقة، وتعلَّم في طفولته على يد المطوعة في حلقات تحفيظ القرآن، وتعلم الإنجليزية في إحدى مراحله الدراسية على يد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وبدأ في نظم الشعر في سن السادسة عشرة من عمره.

هذا الشاعر الذي عاش مرارة اليتم صغيراً، بفقد والديه وأخيه، حيث ساهمت هذه الظروف الحياتية في نضج موهبته الشعرية، عاصر نخبة شعراء الشعر في الإمارات، منهم علي بن ارحمة الشامسي، ومحمد الكوس، وكانوا أصدقاءه الذين شاركوه اهتمامه وحبه للشعر، وتميز، رحمه الله، بالشلات الشعرية، حيث كانت تسجَّل على أشرطة الكاسيت وتُتداول وتحظى بشعبية كبيرة.

وللشاعر مساهمات في المجال الإعلامي، حيث شارك في إعداد البرامج الإذاعية والتلفزيونية، كبرنامج "الجلسة الشعبية" عبر إذاعة دبي الذي كان يقدمه الشاعر راشد شرار، وبرنامج "المجلس الشعري" على تلفزيون دبي الذي استمر حتى عام 2002.

ونعت الساحة الشعرية في الإمارات الفقيد الراحل، حيث عبَّر أهله ومحبوه عبر وسائل التواصل الاجتماعي، الذين فُجعوا بهذا الفقد، عن بالغ حزنهم وعميق ألمهم لخبر رحيله الذي جاء مفاجئاً، حيث وصف الشاعر راشد شرار هذا الفقد  بالمصاب الجلل لرحيل الأخ الشاعر الكبير عبدالله بن ذيبان، راجياً الله أن يلهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

وكتبت الشاعرة شيخة الجابري، في تغريدة لها عبر حساب "تويتر": "فقْد جديد يُحزن القلوب. الإمارات تفقد أحد شعرائها النبلاء الكرام".

وكتبت الشاعرة مريم النقبي، مسؤولة منتدى شاعرات الإمارات: "بفقده رحمه الله نفقد قامة شعرية أثرت الساحة الشعرية بعطائها الشعري الكبير"، وسطر الشاعر محمود نور أبياتاً شعرية في هذا الفقد قال فيها:

 

‏العينُ من فقْدِ الأحبَّةِ تدْمَعُ

‏والقلبُ يُحْزنُهُ الفِراقُ المُوجِعُ

 

‏لكنَّما   الدُنْيـا، وهذا   شأنها 

‏ فيها الجميـعُ مُوَدِّعٌ ومُوَدَّعُ

‏تغْوي ابنَ آدمَ بالبقاءِ وبالغِنَى 

‏ تلقاهُ بالآمالِ، وَهْيَ تُشَيِّـعُ.

المصدر : ( البيان )

More from أخبار محلية

  • شرطة أبوظبي تدشن أول دورية مبتكرة لـتعزيز الثقافة الصحية للمجتمع

    أطلقت إدارة الخدمات الطبية بقطاع المالية والخدمات في شرطة أبوظبي دورية "توعية" التي تعد أول دورية تثقيف صحي من نوعها على مستوى الدولة تزامناً مع انطلاق أسبوع الابتكار تحت شعار "الإمارات تبتكر 2021"، والتي تعتبر ابتكاراً في تطوير عملية التثقيف الصحي.

  • شخبوط بن نهيان يستقبل وزير الخارجية اليمني

    استقبل معالي الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان وزير دولة اليوم معالي الدكتور أحمد عوض بن مبارك وزير الخارجية وشؤون المغتربين في الجمهورية اليمنية.

  • جواز الطوارئ.. للمسافر الإماراتي

    أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي إلى أنه أصبح بإمكان مواطني دولة الإمارات في الخارج التقديم على طلب تجديد جواز السفر أو الحصول على جواز الطوارئ في حال فقدان الجواز عبر التطبيق الذكي أو الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية والتعاون الدولي.

  • "الصحة " تعلن عن تقديم 81,790 جرعة من لقاح "كوفيد 19" خلال الـ 24 ساعة الماضية

    أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن تقديم 81,790 جرعة من لقاح "كوفيد 19" خلال الساعات الـ 24 الماضية وبذلك يبلغ مجموع الجرعات التي تم تقديمها حتى اليوم 6,015,089 جرعة ومعدل توزيع اللقاح 60.82 جرعة لكل 100 شخص.

  • اكتمال المرحلة الإنشائية الأولى لمركز مجدي يعقوب العالمي للقلب بالقاهرة

    اكتملت المرحلة الإنشائية الأولى من مشروع "مركز مجدي يعقوب العالمي للقلب" في العاصمة المصرية القاهرة، والذي أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في فبراير 2020 رصد ريع الحفل الختامي لمبادرة "صنّاع الأمل" والتي بلغ حوالي 360 مليون جنية مصري لصالح بنائه من أجل توفير العلاج المجاني لمرضى القلب في مصر والعالم العربي وتحديداً الأطفال.

أخبار محلية